مقال متميز

السكري وأمراض القلب 

في 03 سبتمبر 2020 بواسطة دروبي

Heart Health AR.jpg

من المعروف أن هناك علاقة صلة وثيقة بين السكري وأمراض القلب. لذلك، من المهم فهم العلاقة بينهما لأن ذلك سيمثل الخطوة الأولى نحو الوقاية. 


مع مرور الوقت، قد يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى تلف الأوعية الدموية والأعصاب التي لها علاقة بقلبلك. يرجع ذلك إلى أن جسمك لا يستطيع استخدام السكر بشكل صحيح مما يؤدي إلى التصاقه بخلايا الدم الحمراء وحدوث تراكمات على الخلايا. يؤدي وجود هذه التراكمات إلى سد الأوعية الدموية التي تنقل الدم من وإلى القلب وإلحاق الضرر بها. وبالتالي، يُحرم القلب من الأكسجين والمواد المغذيه التي يجب أن تصل إليه. 


لتتمكن من حماية قلبك يجب عليك تناول الطعام الصحي والمحافظة على نشاطك اليومي والتحكم في مستويات ضغط الدم والسكر والكوليسترول. 
إذن، قد تتسائل ما الذي يجعلك أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب؟ 


يعاني مرضى السكري وخاصة مرضى السكري من النوع الثاني، من عدة عوامل تجعلهم أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.  

  1. ارتفاع ضغط الدم  يزيد من قوة ضخ الدم عبر الشرايين وقد يؤدي إلى تلف جدران الشرايين. إذا كنت تعاني من السكري وارتفاع ضغط الدم فإنك أكثر عرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب.

  2. ارتفاع معدل الكوليسترول الضار وانخفاض الكوليسترول النافع قد يؤدي إلى تراكم الترسبات الدهنية في الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى انسدادها وحدوث نوبة قلبية أو سكتة دماغية.

  3. السمنة من عوامل الخطر الرئيسية لأمراض القلب وترتبط ارتباطاً وثيقاً بمقاومة الأنسولين في الجسم. لذلك، فقدان الوزن بإمكانه التقليل من هذه المخاطر.

  4. قلة النشاط البدني  يعتبر أيضاً من أحد عوامل الخطر الأساسية -القابلة للتغيير- للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. 

  5. التدخين يؤدي إلى ضيق الشرايين. لذلك، إذا كنت مدخناً ومصاباُ بالسكري في نفس الوقت فإنك أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب

  6. أكثر من غير المدخنين. 

الآن، وبعد أن أصبح لديك فهم أفضل للعلاقة بين أمراض القلب والسكري،
 

ماهي طرق الوقاية؟ 

  1. إجراء فحص السكر التراكمي كل 2-3 شهور وذلك بهدف إبقائه في المعدلات الطبيعية 

  2. الحفاظ على معدلات ضغط الدم. يجب أن تحافظ على ضغط الدم ليكون أقل من 130/80 ملم/زئبق ( أو حسب الهدف الذي حدده لك الطبيب) 

  3. التحكم الجيد وإدارة مستويات الكوليسترول في الدم 

  4. توقف عن التدخين أو لا تبدأ بالتدخين من الأساس 

 تأكد أن لديك القدرة على إدارة عوامل الخطر المسببة لأمراض القلب، بالإضافة إلى قدرتك على تحسين صحة قلبك من خلال إجراء بعض التغييرات على نمط حياتك والمتابعة المستمرة مع طبيبك الخاص لوضع خطة علاج مناسبة لك. 


حان الوقت لإتخاذ القرار والإهتمام بصحتك!

شهادات عملائنا

قصص النجاح

ناصر ، 52
برنامج  السكري

أعيش مع مرض السكري من النوع 2 منذ 5 سنوات حتى الآن. كنت أكافح من أجل الحفاظ على مستويات السكر في الدم تحت السيطرة. دروبي غيرت حياتي حقا! السكريات في دمي في الهدف الآن ، لقد فقدت بعض الوزن وغيرت عادات الأكل. أنا سعيد جدًا بالدعم اليومي الذي أحصل عليه من مدرب الصحة الخاص بي. هم دائما داعمون وإيجابيون حتى في أيامي الأسوأ. أنا حقاً لا أعرف ماذا سأفعل بدون مدربي الشخصي. شكرا دروبي لمساعدتي في العيش بشكل أفضل مع مرض السكري.

مريم ، 31
برنامج سكري الحمل

في حملتي الثالثة ، تم إعلامي بعد إجراء اختبار بأنني مصابة بسكري الحمل. لقد صدمت حقًا لأنني كنت بصحة جيدة في حملي السابق. عندما أوصى طبيبي دروبي ، اعتقدت أنني سأجربها. كان مدرب الصحة الخاص بي شديد التفاعل ومفيدًا للغاية. دعمتني في تتبع نسبة السكر في الدم والقيام باختيارات الطعام المناسبة كل يوم. ساعدني البرنامج في التغلب على خوفي والحصول على ولادة صحية وطفل. ما زلت أستخدمه حتى بعد

الولادة.

محمد ، 36
برنامج الوقاية

لقد سمعت عن Droobi على الإنترنت وقررت تجربة برنامج الوقاية الخاص به ، نظرًا لأن مرض السكري يعمل في عائلتي. إنه برنامج سهل للغاية ، جعلتني الخطوات الصغيرة أفقد الوزن ، وممارسة الرياضة أكثر ، وأقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة. تطبيق بسيط رائع يقدم الدعم من خلال التذكير وأدوات التتبع والدروس والمدربين المحترفين. لقد استخدمته منذ أكثر من عام وأود أن أوصي به لأي شخص.

BgApple.jpg

حمل التطبيق الآن

طريقك إلى الصحة

PlayStore2-02.png
app-store-coupon-my-new.png

خطوات صغيرة تؤدي إلى تغييرات كبيرة

النشرة الإخبارية

انضم واحصل على نصائح أسبوعية للبقاء بصحة جيدة

انضم إلى نشرتنا الإخبارية و تلقى النصائح والتحديثات لتعيش بصحة أفضل

  • Facebook
  • Instagram
  • YouTube
  • LinkedIn

حقوق الطبع ل دروبي ش.ذ.م.م © 2020