Blog 28 | Droobi Health

مقال متميز

العقل والمزاج

في 18 يونيو 2020 بواسطة دروبي

Blog-Ar.jpg

بمرور الأيام ، اثُبتت العلاقة بين الصحة العقلية والبدنية، وانها مرتبطة ببعضها ارتباطاً وثيقاً. تذكر انك عندما كنت في مزاج جيد ... ربما فكرت بشكل إيجابي في نفسك وآمنت أكثر بقدرتك على بناء سلوكيات صحية ومفيدة.

ومع ذلك ، فإن الاكتئاب والقلق وحالات الصحة النفسية الأخرى يمكن أن تضر بنومك وطاقتك وجودة علاقاتك وصحتك الجسدية وغيرها ...

بمعرفة ذلك، دعونا نكون سباقين ونلقي نظرة على طرق مختلفة للحفاظ على صحة عقلك ومزاجك بشكل مثالي:

 

  1. قم بقضاء وقت ممتع مع الاشخاص الذين يدعمونك كالأصدقاء والعائلة. يمكن أن يساعدنا التعبير عن مشاعرنا على رؤية الأشياء بشكل أكثر وضوحاً ووضعها في منظورها الصحيح.

  2. ابدأ بتدوين يومياتك. إذا كنت تشعر بعدم الارتياح عند التحدث إلى أي شخص حول الأمور الشخصية ، يمكنك كتابة أفكارك على ورقة ثم محاولة إيجاد حلول عن طريق طرح الأسئلة على نفسك مثل "ماذا يمكنني أن أفعل بشأن هذا الموضوع" ، "كيف يمكنني حل هذه المشكلة "،" كيف يمكنني منع هذا الحادث السلبي من الحدوث مرة أخرى "...

  3. اقرأ كتباً للمساعدة الذاتية. قراءة كتاب يمكن أن يكون ملهماً بقدر التحدث إلى شخص ذو خبرة. قد تكون زيارة المكتبة أو البحث عن الكتب من خلال المواقع الالكترونية على الإنترنت أكثر راحة مما تتخيل.

  4. بسط حياتك. حاول ألا تضيف المزيد من الضغط على حياتك عن طريق تقسيم الاعمال وتتفيذ شيء واحد في كل مرة. على سبيل المثال، إذا كان عليك القيام بمشروع كبير ، فقم بتقسيمه إلى مهام أصغر بمواعيد نهائية و واقعية. في كثير من الأحيان ، نحتاج إلى خطوة للخلف للتقدم أكثر!

  5. اخرج من المنزل. يخفف ضوء النهار والهواء النقي الكثير من الضغوطات، ستساعدك جولة قصيرة من النشاط البدني الخفيف أو المعتدل إلى تعزيز النتائج الإيجابية للنزهة.

  6. احصل على أكبر قدر ممكن من النوم. إن الحرمان من النوم يجعلك في مزاج سلبي ، ويعرضك لتناول المزيد من الطعام وبالتالي الشعور بالسوء ... حاول النوم مبكراً عن طريق تحديد وقت ثابت يومياً. حيث تنقطع عن جميع الأعمال ووسائل الإعلام وضغوط الحياة ، لتتنفس وتسترخي فقط.

  7. جرب التأمل. انضم إلى فصل رياضة اليوغا. اثبتت العديد من الدراسات أن تقنيات التأمل في التنفس تساعد على الشفاء!

 

في النهاية، حتى لو قمنا بتطبيق كل هذه النصائح ، فإن الحياه بعض الأحيان تكون صعبة ، نحن نفهم ذلك تماماً. بمجرد ملاحظتك  مزاج سلبي متكرر ، حاول اتخاذ الإجراء الازم حتى تمنع نفسك من الدخول في دورة من الاكتئاب أو القلق ويجعل الشفاء أكثر سلاسة. اطلب المساعدة من خبير إذا وجدت نفسك منغمساً في ذلك! أنت لست وحدك ، وهناك أشخاص مهمتهم الأساسية هي تقديم الدعم للأشخاص الذين يحتاجون إليه!

الشهادات - التوصيات

قصص النجاح

ناصر ، 52
برنامج مرض السكري

أعيش مع مرض السكري من النوع 2 منذ 5 سنوات حتى الآن. كنت أكافح من أجل الحفاظ على مستويات السكر في الدم تحت السيطرة. دروبي غيرت حياتي حقا! السكريات في دمي في الهدف الآن ، لقد فقدت بعض الوزن وغيرت عادات الأكل. أنا سعيد جدًا بالدعم اليومي الذي أحصل عليه من مدرب الصحة الخاص بي. هم دائما داعمون وإيجابيون حتى في أيامي الأسوأ. أنا حقاً لا أعرف ماذا سأفعل بدون مدربي الشخصي. شكرا دروبي لمساعدتي في العيش بشكل أفضل مع مرض السكري.

مريم ، 31
برنامج سكري الحمل

في حملتي الثالثة ، تم إعلامي بعد إجراء اختبار بأنني مصابة بسكري الحمل. لقد صدمت حقًا لأنني كنت بصحة جيدة في حملي السابق. عندما أوصى طبيبي دروبي ، اعتقدت أنني سأجربها. كان مدرب الصحة الخاص بي شديد التفاعل ومفيدًا للغاية. دعمتني في تتبع نسبة السكر في الدم والقيام باختيارات الطعام المناسبة كل يوم. ساعدني البرنامج في التغلب على خوفي والحصول على ولادة صحية وطفل. ما زلت أستخدمه حتى بعد الولادة.

محمد ، 36
برنامج الوقاية

لقد سمعت عن Droobi على الإنترنت وقررت تجربة برنامج الوقاية الخاص به ، نظرًا لأن مرض السكري يعمل في عائلتي. إنه برنامج سهل للغاية ، جعلتني الخطوات الصغيرة أفقد الوزن ، وممارسة الرياضة أكثر ، وأقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة. تطبيق بسيط رائع يقدم الدعم من خلال التذكير وأدوات التتبع والدروس والمدربين المحترفين. لقد استخدمته منذ أكثر من عام وأود أن أوصي به لأي شخص.

الشركاء الموثوقون يقودون الطريق في مجال العلاج الرقمي

BgApple.jpg

التحميل الان

طريقك إلى الصحة

إنه لأمر رائع أن يقوم المعلم بتقديم المشورة والدعم الفوريين. كما ساعدني دروبي في تحسين عادتي في مراقبة قراءات BGL يوميًا.

النشرة الإخبارية

انضم واحصل على نصائح أسبوعية للبقاء بصحة جيدة

انضم إلى نشرتنا الإخبارية وتلقي النصائح والتحديثات لتعيش بصحة أفضل

معلومات عنا
عمل معنا
شروط الخدمة
سياسة الخصوصي
فريقنا
التعليمات
  • LinkedIn
  • Instagram
  • YouTube
  • Facebook
فريقنا
فريقنا