Blog 20 | Droobi Health

مقال متميز

الصيام مع مرض السكري

في 23 أبريل 2020 بواسطة دروبي

Diabetes-ar.jpg

من الخطر على الأشخاص المصابين بمرض السكري الصيام لفترات طويلة. بشكلٍ خاص، بالنسبة للأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الأول أو داء السكري من النوع الثاني غير المنضبط، ممكن أن يكون الصيام سبب في مشاكل صحية، مثل:

 

- انخفاض خطير في مستوى الجلوكوز في الدم: أثناء الصيام، قد ينخفض مستوى ​​السكر في الدم بشكل كبير (أقل من ٧٠ مجم / ديسيلتر – ٣.٩ مللي مول / لتر) عندما يكون الطعام المتناول أثناء ساعات الإفطار ضئيلًا و / أو إذا كانت جرعة الأنسولين أعلى من اللازم. إذا لم يتم العناية بنقص السكر في الدم ، قد يسبب فقدان الوعي.

 

- ارتفاع السكر في الدم بشكل مفرط: عندما تكون الوجبات عالية بالكربوهيدرات و / أو عندما لا يتم تناول جرعات الأنسولين بشكل كافٍ، قد يرتفع مستوى السكر في الدم إلى مستويات غير صحية (فوق ٢٠٠ ملغ / ديسيلتر -  ١١.١مليمول / لتر) مما يؤدي إلى تفاقم مضاعفات مرض السكري.

 

- الحماض الكيتوني السكري: بسبب الانخفاض المفرط في الأنسولين، لا تستطيع خلايا الجسم تلقي الجلوكوز فتبدأ بحرق الدهون لإنتاج الطاقة و ينتج عن ذلك ما يسمى بالكيتونات. تزيد الكيتونات حموضة الدم لدرجة خطيرة. بشكلٍ عام، الحماض الكيتوني هو نتيجة لارتفاع السكر في الدم لدى مرضى السكري من النوع الأول.

 

- الجفاف وجلطات الدم: النقص في تناول السوائل خاصةً في الطقس الحار والرطب يمكن أن يؤدي إلى الجفاف في الجسم. في هذه الحالة، قد تعلو لزوجة الدم مما يزيد من خطر تكون جلطات الدم.

 

في حال قررت المخاطرة والصيام، عليك القيام بالخطوات التالية بعناية من أجل الحفاظ على سلامتك:

 

١- إفحص مستويات الجلوكوز في الدم ٤ مرات في اليوم على الأقل:

• عند الاستيقاظ

• منتصف النهار

• بعد الإفطار بساعتين

• مباشرةً قبل السحور

• في أي وقت تشعر أنك لست على ما يرام

 

٢- يمكنك فحص مستويات السكر في أي وقت، فذلك لا يُفطِر. أنهي الصيام فورًا، إذا كان مستوى السكر في الدم لديك أقل من ٧٠ مجم / ديسيلتر (  ٣.٩مللي مول / لتر) أو أعلى من ٣٠٠ ملليجرام / ديسيلتر (١٦.٧ مللي مول / لتر) أو حوالي ال٩٠ مجم/ ديسيليتر (٥ مللي مول/لتر) و يتبقى ساعتان أو أكثر لوقت الإفطار و ذلك لتجنب هبوط نسبة السكر.

 

٣- إحمل معك دائمًا الجلوكوز

 

٤- قلل ساعات الصيام من خلال تناول وجبة صحية في وقت السحور، مباشرةً قبل الفجر

 

٥-دائمًا راجع طبيبك لأنك قد تحتاج إلى تغيير جرعة ونوع وأوقات الأنسولين. لا تقوم بتعديل الدواء بنفسك أبدًا!

 

٦- ناقش مع أخصائي التغذية أو مثقف السكري خطتك الغذائية لهذا الشهر

 

٧-إحرص دائمًا أن تلبس أداة تعرف أنك مصاب بمرض السكري، مثل سوار طبي

 

٨- إذا لاحظت أعراض الجفاف مثل الشعور بالارتباك والصداع ... إفطر مباشرةً على كوب من الماء

 

٩- إمتنع عن زيادة مستوى النشاط البدني أثناء ساعات الصيام. قد يؤدي ذلك إلى نقص السكر في الدم

 

١٠- تجنب النوم في الساعات الأخيرة من الصيام لتبقى متنبهاً لعلامات نقص السكر في الدم

 

من الضروري الإقرار بأن الصيام غير موصى به لمرضى السكري، وينصح بجدية بأن تعيد النظر في عدم الصيام إذا كان لديك أيًا مما يلي:

•مرض السكري من النوع الأول

• مضاعفات مزمنة مثل أمراض القلب و الكلى

• ضعف السيطرة على نسبة السكر في الدم ( ارتفاع وهبوط متكرران بنسب السكر في الدم)

• قلة الوعي لعلامات ارتفاع أو انخفاض السكر في الدم

 

تذكر أن الحفاظ على مستويات صحية للسكر في الدم هو مسؤوليتك وهو أمر خطير. إتبع الإرشادات الصحية واجعل هذا الشهر الأفضل بين الشهور والسنوات التي مضت!

التحميل الان..

app-store-coupon-my-new.png

انضم إلى النشرة الإخبارية واحصل على نصائح أسبوعية للبقاء في صحة جيدة

اتصل بنا

دروبي هيلث 

طريق الدائري الرابع 

الدوحة

قطر​

+974 4487 1259

info@droobihealth.com

  • Facebook - White Circle
  • Twitter - White Circle
  • Instagram - White Circle
  • LinkedIn - White Circle

حقوق النشر محفوظة لشركة دروبي للصحة والتكنولوجيا © 2020